أخر الاخبار

انطلاق المنتدى العربي الروسي بمراكش .. ومصدر يؤكد غياب الوفد الجزائري

انطلاق المنتدى العربي الروسي بمراكش .. ومصدر يؤكد غياب الوفد الجزائري

 انطلاق المنتدى العربي الروسي بمراكش .. ومصدر يؤكد غياب الوفد الجزائري

عشية انطلاق أشغال منتدى التعاون العربي-الروسي، في دورته السادسة، الذي تحتضنه مدينة مراكش بالمملكة المغربية يوم غد الأربعاء 20 دجنبر 2023، بات في حكم المؤكد “غياب” وزير الشؤون الخارجية الجزائري، أحمد عطاف، وفق ما علمته جريدة هسبريس الإلكترونية من مصدر مطلع قريب من المجريات التنظيمية للفعاليات.

وأكد مصدر دبلوماسي لهسبريس غياب الوفد الجزائري عن أشغال النسخة السادسة من منتدى التعاون (روسيا- العالم العربي)، فيما يرتقب أن يحل وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف غدا الأربعاء لحضور فعاليات المنتدى.

وتطلق اليوم بمدينة مراكش “لقاءات ثنائية” من المرتقب أن تجمَع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، مع عبد اللطيف بن راشد الزياني، وزير خارجية مملكة البحرين.

كما من المرتقب، حسب المعطيات ذاتها، أن تتضمن أجندة الوزير ناصر بوريطة، على هامش المنتدى العربي الروسي، “لقاء ثنائياً” مع نظيره اليمني، أحمد عوض بن مبارك، متبوعاً بلقاء ثنائي ثالث مع وزير الخارجية السوداني، علي الصادق.

ومقابل غياب جزائري لافت عن هذا المنتدى قد يبرُز حضور وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الذي يُنتظَر أن يترأس وفد بلاده خلال أشغال المنتدى العربي–الروسي بمراكش، وسط ترقب لوفد روسي بارز خلال المنتدى لمناقشة التعاون المشترك مع عدد من الدول العربية، على رأسها المغرب الذي يرأس دورياً الدورة الحالية لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري.

وأعلنت الخارجية المصرية توجه وزير الخارجية سامح شكري صباح الثلاثاء إلى مدينة مراكش، للمشاركة في اجتماعات المنتدى العربي الروسي الذي تستضيفه المغرب.

وفي سياق متصل أعلنت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أن أول أمس الأحد (17 دجنبر) شهِدَ “الاجتماع الثاني للجنة كبار المسؤولين العربي-الروسي المشترك، في إطار التحضير للدورة السادسة لمنتدى التعاون العربي-الروسي على المستوى الوزاري، المقرر عقدها بمدينة مراكش في المملكة المغربية”.

ضم الاجتماع، وفق ما نشرته الجامعة العربية في موقعها الرسمي، “الترويكا العربية لكل من المملكة المغربية والمملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية والجمهورية الإسلامية الموريتانية، برئاسة مشتركة لكل من هشام ولد الصلاي، القائم بأعمال المندوب الدائم للمملكة المغربية لدى جامعة الدول العربية (رئاسة الدورة الحالية لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري)، وجيورجي بوريسينكو، سفير روسيا الاتحادية لدى جمهورية مصر العربية؛ فضلا عن السفير خالد بن محمد منزلاوي، الأمين العام المساعد – رئيس قطاع الشؤون السياسية الدولية عن الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

ويأتي هذا الاجتماع بعد التشاور بين الرئاسة (المملكة المغربية) والأمانة العامة “للاتفاق على الصيغ النهائية لمشاريع الوثائق المقرر صدورها عن ترتيبات انعقاد الدورة السادسة لمنتدى التعاون العربي-الروسي على المستوى الوزاري”.

هذا الملتقى يعد فرصة مواتية لتعزيز العلاقات الاقتصادية الروسية العربية، خاصة بالنسبة للمملكة المغربية التي لم تُخفِ موسكو نيتها التعويل عليها كقطب إقليمي واعد لتعزيز الوجود الروسي بالقارة الإفريقية.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-