أخر الاخبار

التحقيق في تحريض تلاميذ على “الحريگ” بالشمال

التحقيق في تحريض تلاميذ على “الحريگ” بالشمال

التحقيق في تحريض تلاميذ على “الحريگ” بالشمال

شرعت مصلحة الاستعلامات العامة في تطوان، خلال الأيام الأخيرة، في التحقيق حول تورط جهات مجهولة في تحريض العديد من التلاميذ في المستوى الثانوي بحي هامشي بالفنيدق على الهجرة بشكل غير شرعي إلى مدينة سبتة المحتلة، عبر شاطئ تراخال.

وقام تلاميذ من نفس المدارس في الأسابيع الأخيرة بمحاولات الهجرة سباحة إلى سبتة المحتلة، مما أثار قلقًا بين آبائهم. ووفقًا للمعلومات المتداولة، فقد قام نحو 24 شخصًا، معظمهم من القاصرين المغاربة، بالسباحة من الفنيدق إلى سبتة مستغلين الظروف الجوية السيئة بسبب عاصفة كارلوتا.

وعبر العديد من آباء وأمهات التلاميذ عن استيائهم وقلقهم من تصاعد حالات التحريض على استمرار موجة الهجرة غير الشرعية بين التلاميذ، خاصة في المستوى الإعدادي والثانوي، وهو ما دفع السلطات المحلية إلى اتخاذ إجراءات لحصر عدد التلاميذ الذين دخلوا سبتة في الفترة الأخيرة، سواء بالسباحة أو بوسائل أخرى تشكل خطرًا على حياتهم.

يُذكر أن العديد من التلاميذ، قد وصلوا بالفعل إلى سبتة المحتلة وقاموا بمشاركة صورهم مع زملائهم، وشجعوهم على الانضمام إليهم، مع تداول تعليقات تروّج لمغامرة الهجرة السرية كسبيل لتحقيق الأحلام دون النظر إلى الأخطار والمشكلات التي قد تواجههم.

وفي ظل هذه التطورات، عبر الآباء والأمهات عن قلقهم من عدم اهتمام المديرية الإقليمية للتربية والتعليم بالموضوع، وعدم توجيه جهود توعية وتحسيس حول خطورة الهجرة غير الشرعية. وطالبوا باتخاذ تدابير استباقية تستهدف القاصرين بشكل أكبر وتوفير بيئات رياضية وثقافية، بالإضافة إلى تشجيع المبادرات التي تستهدف تطوير المواهب.

 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-