أخر الاخبار

زيارة تفقدية لمفتش البحرية الملكية أثناء تصنيع زورق الدورية في إسبانيا.

زيارة تفقدية لمفتش البحرية الملكية أثناء تصنيع زورق الدورية في إسبانيا.

 زيارة تفقدية لمفتش البحرية الملكية أثناء تصنيع زورق الدورية في إسبانيا.

استقبل حوض بناء السفن الإسباني “نافانتيا سان فرناندو”، الواقع في مقاطعة قادش قرب مضيق جبل طارق، يوم الثلاثاء الماضي، أعلى ممثل للبحرية الملكية المغربية، الأدميرال محمد طاحين، مفتش البحرية الملكية.

قام الأدميرال بتفقد أعمال تصنيع زورق الدورية المخصص للاستخدام في الارتفاعات العالية، الذي بدأت عمليات تصنيعه في يوليوز الماضي.

ووفقًا لإدارة حوض بناء السفن، قام رئيس “نافانتيا سان فرناندو”، ريكاردو دومينغيز، بالترحيب بمفتش البحرية الملكية والعقيد حسن الهاري، ملحق الدفاع في السفارة المغربية في إسبانيا.

وبعد التحية الأولية، قام الأدميرال بتوقيع كتاب شرف حوض بناء السفن، ثم انتقلوا إلى ورشة الإعداد حيث تنفيذ أعمال قطع الألواح.

وقد شكر رئيس حوض بناء السفن الإسباني ثقة البحرية الملكية في بناء هذا الزورق الذي سيعزز السلامة في مياه البحر الأبيض المتوسط. كما أكد على التعاون بين البلدين.

من جهته، أكد الأدميرال محمد طاحين على العلاقة الاستراتيجية بين البلدين والثقة في الصناعة الإسبانية، مشيرا إلى أن اختيار “نافانتيا” لهذا البرنامج جاء بناءً على العوامل الرئيسية مثل الابتكار والقدرة.

وأضافت إدارة “نافانتيا” أن الزورق سيتم تسليمه للمغرب في منتصف عام 2026، وسيكون له طول إجمالي قدره 87 متراً وعرض 13 متراً، وغاطس 4 أمتار. سيحمل سطحًا لتشغيل طائرة هليكوبتر وستنقل ما يصل إلى نوعين من الزوارق السريعة “RHIB”.

وسيكون الزورق قادرًا على الوصول إلى سرعة 24 عقدة، وسيحمل نظام دفع ديزل وديزل مع أربع محركات رئيسية وخمس مجموعات مولدات بحرية.

يتضمن بناء الزورق حزمة دعم تقني ولوجستي تشمل قطع الغيار والأدوات والوثائق التقنية وخدمات التدريب التقني لأفراد البحرية الملكية المغربية في إسبانيا.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-