أخر الاخبار

هذه حقيقة إعفاء والي الأمن محمد إمرابظن من منصبه.. خلفيات وأسباب الهجوم عليه…

هذه حقيقة إعفاء والي الأمن محمد إمرابظن من منصبه.. خلفيات وأسباب الهجوم عليه…

 هذه حقيقة إعفاء والي الأمن محمد إمرابظن من منصبه.. خلفيات وأسباب الهجوم عليه…

ردا على ما راج بشأن “إعفاء  ” والي الأمن محمد إمرابظن من منصبه كمدير للموارد البشرية بالمديرية العامة للأمن الوطني. قال مصدر أمني إن “الخبر مجرد اختلاقات لا أساس لها من الصحة”.

وتعليقا، على هذه الادعاءات التي أحيطت بالموضوع، كشف المصدر الأمني، أن والي الأمن محمد إمرابظن سيبلغ السن المحدد قانونا للإحالة على التقاعد في شهر فبراير المقبل، وأن الذي نسب إليه قرار الإعفاء، هو الذي طلب عدم التمديد له بشكل إرادي ولاعتبارات شخصية”.

وبناء عليه، يضيف المصدر ذاته، أنه عملا بمبدأ استمرارية المرفق الأمني والتداول على مناصب المسؤولية ، فقد قرر المدير العام للأمن الوطني تعيين مدير بالنيابة ليخلف السيد محمد إمرابظن في منصب مدير الموارد البشرية، بحلول موعد الإحالة على سن التقاعد.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-