أخر الاخبار

اجتماع يحسس بالإجهاد المائي في ميدلت

اجتماع يحسس بالإجهاد المائي في ميدلت

 اجتماع يحسس بالإجهاد المائي في ميدلت

ترأس المصطفى النوحي، عامل إقليم ميدلت، اجتماعا بمقر عمالة الإقليم، خصص لتدارس الإجهاد المائي، بحضور أعضاء اللجنة الإقليمية للماء، للاطلاع على الوضعية المائية الراهنة بالإقليم.



وفي كلمته بالمناسبة قال المصطفى النوحي إن “إقليم ميدلت يمر كباقي أقاليم المملكة بوضعية صعبة نتيجة تعاقب سنوات الجفاف، ما يطرح إشكالية تدبير الموارد المائية التي تتسم بانخفاض الواردات في مقابل ارتفاع الطلب والاستغلال المفرط للثروة المائية الجوفية، ما يفرض تضافر الجهود من أجل فرض حكامة جيدة لتدبير هذه المادة الحيوية، وترشيد استغلالها، وعقلنة تدبيرها”.


وشدد عامل الإقليم ذاته على “ضرورة اتخاذ جميع الإجراءات لردع كل أشكال الاستعمال والاستغلال العشوائي، سواء لمياه الشرب أو للمياه المستعملة في مختلف الأنشطة الفلاحية والصناعية”.



ودعا المسؤول الترابي كافة السلطات، من مصالح خارجية، وجماعات ترابية، وجميع المتدخلين، إلى “مضاعفة الجهود لمواجهة هذه الآفة وضمان حسن تدبير واستغلال مادة الماء إلى غاية تجاوز هذه الفترة الحساسة”.

وعرف الاجتماع تقديم عروض من طرف جميع المتدخلين، حيث تم إطلاع الحاضرين على الوضعية المائية الحالية، سواء نسبة ملء السدود، أو وضعية التزود بالماء الشروب من الساكنة بمختلف ربوع الإقليم؛ مع بسط برامج كل المصالح المعنية التي تهدف إلى الحد من ضياع الماء وترشيد استعماله.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-