أخر الاخبار

الخراطي يحذر من استهلاك خمور فاسدة ليلة رأس السنة الجديدة

الخراطي يحذر من استهلاك خمور فاسدة ليلة رأس السنة الجديدة

 الخراطي يحذر من استهلاك خمور فاسدة ليلة رأس السنة الجديدة

حذر بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك، من استهلاك خمول فاسدة خلال الاحتفالات بالسنة الجديدة التي تحل غدا الاثنين.

وقال الخراطي في تصريح صحفي إن احتفالات رأس السنة الميلادية التي تعرف استهلاكا ملحوظا للخمور من طرف مواطنين مغاربة تطرح بالفعل هذه المخاوف، خاصة أن الفترة الأخيرة شهدت عددا من الوفيات الناجمة عن استهلاك خمور مغشوشة أو منتهية الصلاحية، هذا دون الحديث عن الحالات غير المُصرح بها في هذا الإطار.

وأضاف أن القانون على المستوى النظري يُجرم بيع الخمور للمسلمين المغاربة، لكن هناك استهلاك لهذه المادة، وبالتالي يدخلون في خانة حماية الجامعة المغربية لحقوق المستهلك.

وأوضح أن الخمور بصفة عامة تخضع للمراقبة من طرف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية والسلطات المعنية، إذ يتم تشديد المراقبة على صعيد الوحدات الإنتاجية ونقاط العبور ونقاط البيع المرخصة، فيما أسفرت هذه العملية في الفترة الأخيرة عن ضبط كميات مهمة من الخمور المغشوشة أو منتهية الصلاحية.

غير أن المشكل يبقى مطروحا بالنسبة للسوق غير المهيكل وبعض نقاط البيع التي لا تتوفر على ترخيص لبيع هذه المواد التي يُتحصل عليها غالبا من التهريب أو الصنع المحلي، مما يعرض صحة المستهلك للخطر.

 واسترسل الخراطي في القول، إن محاربة الكحول المهربة تقع بالدرجة الأولى على عاتق الجمارك التي يجب عليها تشديد المراقبة في هذا الإطار، إلى جانب باقي أجهزة المراقبة، إضافة إلى المستهلك أيضا، رغم أن الأخير يجد دائما نفسه أمام حاجز الخوف من التبعات القانونية التي قد تترتب عن تبليغه عن منتج كحولي مغشوش.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-