أخر الاخبار

الركراكي يكشف لأول مرة حيثيات واقعة أمرابط أمام كرواتيا

الركراكي يكشف لأول مرة حيثيات واقعة أمرابط أمام كرواتيا

 الركراكي يكشف لأول مرة حيثيات واقعة أمرابط أمام كرواتيا

الركراكي يكشف لأول مرة حثيات واقعة “أمرابط” في مباراة كرواتيا

بعد الجدل الذي أثاره تأخر اللاعب سفيان أمرابط، في الالتحاق بزملائه خلال الشوط الثاني من مباراة المنتخب الوطني ضدّ كرواتيا في دور المجموعات،

خرج الناخب الوطني، وليد الركراكي، عن صمته للتوضيح.

الركراكي، وفي حديثه لقناة “الرياضية”، كشف عن الحديث الذي دار بينه وبين مساعده رشيد بن محمود، لحظة

مع نزول لاعبي المنتخب الوطني إلى أرض الميدان بداية الشوط الثاني، وتبين أن هناك نقصا عدديا باختفاء أحد اللاعبين.

وقال أنه سأل بنمحمود عن سفيان امرابط فأخبره أنه ما يزال في مستودع الملابس، مضيفا أنه طالبه بإحضاره بسرعة، قبل أن يضحكا كثيرا على اللقطة بعد نهاية اللقاء.

وأوضح الركراكي أنه كان خائفا من انطلاق الشوط الثاني دون أمرابط وأن يسجل علينا هدف،

وذلك ما دفعه إلى أن يدفع مساعده رشيد بن محمود، مردفا بالقول: “كنت خايف الحكم يبدا الشوط الثاني وحنا بعشرة لاعبين،

ويقولوا ليا هادشي ماشي احترافي ونقدر مانرجعش للمغرب (يضحك)”.

ووصف الركراكي بنمحمود بالرجل الطيب، إذ لم يأخذ تصرفه ذلك بمحمل الجد، لأنه يعلم أن الجميع على أعصابه ويريد الفوز.

وكانت واقعة تأخر سفيان أمرابط بمستودع الملابس الغريبة،

قد أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، كما سلطت عليها وسائل الإعلام الضوء كثيرا.

مواضيع مميزة أخرى


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-