أخر الاخبار

بعد رفض « الباطرونا ».. المصحات الخاصة تطالب بإلغاء الاقتطاع الضريبي من المنبع

بعد رفض « الباطرونا ».. المصحات الخاصة تطالب بإلغاء الاقتطاع الضريبي من المنبع

بعد رفض « الباطرونا ».. المصحات الخاصة تطالب بإلغاء الاقتطاع الضريبي من المنبع

دفع موقف الاتحاد العام لمقاولات المغرب، الرافض لاقتطاع الضريبة من المنبع، بالجمعية الوطنية للمصحات الخاصة والتجمع النقابي الوطني للأطباء الأخصائيين بالقطاع الخاص، إلى تغيير موقفهما.

وارتباطا بالنقاش المتعلقة بمشروع قانون مالية سنة 2023، والمستجدات المختلفة التي عبرت عنها عدد من القطاعات، خاصة منها الصادرة عن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أعلنت المنظمتين المذكورتين أنهما لن تكونا "خارج المطلب الجماعي بالدعوة إلى مراجعة النقطة المتعلقة بتفعيل الاقتطاع من المنبع، والعمل على إلغاء هذه الخطوة المقترحة"، حسب ما جاء في بلاغ توصّل "لوديسك" بنسخة منه.

وذكّرت الوثيقة ذاتها، بمقترح نسبة 5 في المائة الذي تم تقديمه في وقت سابق، "مرفوقة بجملة من التحفيزات الضريبية، سواء بالنسبة للأطباء الشباب أو من أجل الممارسة الطبية في المناطق النائية والاستثمار في المجال الصحي بها، ضمانا لعدالة صحية مجالية، وغيرها من المقترحات الأخرى"، مشدّدة على "التشبث بها".

وتمسّك البلاغ الموقع من طرف الدكتور مولاي سعيد عفيف، رئيس التجمع النقابي الوطني للأطباء الأخصائيين بالقطاع الخاص، والبروفيسور رضوان السملالي، رئيس الجمعية الوطنية للمصحات الخاصة، بـ "العمل على مراجعة التعريفة المرجعية الوطنية بشكل ملحّ وعاجل، للانتقال إلى مرحلة صحية جديدة، توفر العدالة الصحية الشاملة، وتساهم في تقليص النفقات العلاجية التي يتحملها الأفراد والأسر".

وفي السياق ذاته، سطّرت المنظمتان على أن "عدم مراجعة هذه التعريفة التي استمر العمل بها منذ سنة 2006 إلى اليوم دون تعديلها كما ينص على ذلك القانون كل 3 سنوات"، يؤدي بالمريض إلى "تحمل حوالي 60 في المائة من مصاريف كل ملف مرضي، مما يحول دون الولوج المنتظم للفحوصات والعلاجات"، حسب ما جاء في المصدر ذاته.

هكذا، تتوسع دائرة المعارضين في القطاع الصحي الخاص، لمقتضى "الرفع من ضريبة الأرباح على الشركات واعتماد ضريبة الاقتطاع من المنبع"، المتضمن في مشروع قانون المالية لسنة 2023، إذ سبق لكل من كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب، والنقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر، و الفيدرالية الوطنية لنقابات أطباء الأسنان بالقطاع الحر بالمغرب، إلى التعبير عن معارضتها لهذا الإجراء، إلى جانب قطاعات أخرى من المهن الحرة.

 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-