أخر الاخبار

بمراكش... مدرسة خاصة تمنع أربعة إخوة من ولوج فصولها و"الوزير" يتدخل شخصيا لإرجاعهم... التفاصيل

بمراكش... مدرسة خاصة تمنع أربعة إخوة من ولوج فصولها و"الوزير" يتدخل شخصيا لإرجاعهم... التفاصيل

 بمراكش... مدرسة خاصة تمنع أربعة إخوة من ولوج فصولها و"الوزير" يتدخل شخصيا لإرجاعهم... التفاصيل

"ياسين" موظف جماعي ينحدر من مدينة آسفي، وأب لأربعة أطفال، يتابعون دراستهم جميعا بإحدى المؤسسات التعليمية الخاصة بمقاطعة جليز بمراكش، عاشوا خلال الأسابيع الماضية رفقة أسرتهم معاناة صعبة، تمثلت في منع الأطفال الأربعة من ولوج فصول الدراسة بالمؤسسة النعليمية الخاصة التي يتابعون بها دراستهم منذ العام الماضي في ضرب سافر لكل النصوص والتشريعات المغربية بمخنلف تصنيفاتها وأنواعها...

الأربعة التحقوا منذ العام الماضي بمراكش رفقة والديهم، ليتم تسجيلهم بأقرب مؤسسة تعليمية لمقر سكناهم، إلا أنهم وجدوا أنفسهم هذا العام ممنوعين من دخول المؤسسة، حيث سيتابع أصغرهم الدراسة بالقسم الأول ابتدائي فيما أكبرهم سيلتحق بالثالثة إعدادي...

مقرب من الأسرة أكد لأخبارنا المغربية أن الأب سوى كل مديونيته للمؤسسة التعليمية خلال العطلة الصيفية، وأدى واجبات تسجيل ابنائه الأربعة (4000 درهم) بداية الموسم الدراسي الحالي، ليطلب منه ومنهم انتظار بضعة أيام قبل الالتحاق بأقسامهم.. انتظار امتد لأيام تحولت لأسابيع قبل أن يطلب منه بداية أكتوبر الجاري "البحث عن مؤسسة اخرى لتسجيل أبنائه"، ولما توجه لأحد مسؤولي المؤسسة لمعرفة السبب، وللإحتجاج على "ما تعرض له أبناؤه" من حيف أضر بهم وبأسرتهم نفسيا وماديا ومعنويا، ووجه بترفع وعنجهية غير منتظرين... بل وطلب منه التوجه للمحكمة... يقول المصدر، ليبدأ مسيرة الدفاع عن حقوق ابنائه من خلال توثيق عملية رفض التسجيل على يد "منتدب قضائي".

المعني طرق أبوابا عديدة بدءا بأبواب مكاتب مسؤولي مديرية التعليم بمراكش ليقوم بعدها بمراسلة جهات أخرى لإنصافه وأبنائه، قبل أن يطلب مؤازرة الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بالمغرب والتي تكفلت بوضع الملف بين يدي السيد شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية شخصيا، والذي رفض حرمان أطفال من حقوقهم التعليمية جملة وتفصيلا - يقول المتحدث - وكلف مدير ديوانه بشكل شخصي بمتابعة الملف وموافاته بالنتائج، لتحل لجنة مركزية على عجل بمراكش، وليدخل مدير الأكاديمية على الخط كذلك ما سرع بحل المشكل وعودة الأطفال لمقاعدهم وفي ظرف وجيز يقول مصدرنا...

أخبارنا المغربية اتصلت بالأب "ياسين"، والذي أكد لها وقائع القصة، معبرا عن سعادته بعودة أبنائه كغيرهم من أبناء المغاربة لمقاعدهم الدراسية، وسعادة ابنائه الأربعة بعد فترة معاناة نفسية وصفها بالصعبة جدا. "ياسين" أصر على توجيه رسالة شكر لوزير التربية الوطنية على تفاعله السريع جدا مع قضيته والتي هي قضية عديدين غيره، معتبرا ذلك مؤشرا إصلاحيا حقيقيا، وتفعيلا لشعار الدخول المدرسي الحالي "من أجل مدرسة ذات جودة للجميع"، كما شكر الأب الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ وكل من وقف بجانبه في محنته ومحنة آبنائه يقول "ياسين".

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-