أخر الاخبار

وضعية “كارثية” لمدرسة ابتدائية بجماعة بني فراسن إقليم تازة

وضعية “كارثية” لمدرسة ابتدائية بجماعة بني فراسن إقليم تازة

وضعية “كارثية” لمدرسة ابتدائية بجماعة بني فراسن إقليم تازة

تعيش مدرسة أولاد يعقوب الابتدائية في جماعة بني فراسن بإقليم تازة ، وضعا كارثيا بسبب استمرار اهتراء بنايتها منذ سنوات دون تدخل الجهات المسؤولة لإصلاحها، وهو ما أصبح يشكل تهديدا للتلاميذ والأساتذة خلال الموسم الدراسي الحالي .
ووفق صور توصلت بها جريدة “الحدث تيفي ”، فإن بناية مدرسة أولاد يعقوب المكونة من بعض الحجرات ، تعرف تصدعات كبيرة في سقف القاعات الخشبية أدت إلى سقوط بعض الأجزاء منها ، إلى جانب الأبواب والنوافذ المكسورة والطاولات الكارثية.
سكان محليون قالوا إن وضعية هذه المدرسة أصبح يستدعي تدخلا عاجلا من طرف المديرية الإقليمية لتعليم بتازة من أجل القيام بالإصلاحات اللازمة تزامنا مع عودة التلاميذ إلى الأقسام.
ورغم ان هذه المؤسسة يدرس بها أطفال صغار تلميذات وتلاميذ وأساتذة ،الا انهم يجدون أنفسهم مجبرين على قضاء حاجاتهم البيولوجية في العراء وذلك في غياب دورات المياه والمراحيض عن هذه المؤسسة التعليمية، الأمر الذي يحول مساحات كثيرة مجاورة لحواشي الأقسام إلى شبه مرحاض مفتوح في الهواء الطلق بحيث بمجرد إطلالة خلف الحجرات الدراسية حتى يتبادر لك حجم مخلفات البول والغائط مع ما يترتب عن ذلك من روائح كريهة، الشيئ الذي يؤثر على صحة التلاميذ والأطر التعليمية على حد سواء ويتسبب كذلك في الهدر المدرسي في صفوف التلميذات..

 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-