أخر الاخبار

الركراكي: مواجهة الباراغواي لن تكون سهلة.. وهذه التغييرات التي ستعرفها تشكيلة "الأسود"

الركراكي: مواجهة الباراغواي لن تكون سهلة.. وهذه التغييرات التي ستعرفها تشكيلة "الأسود"

 الركراكي: مواجهة الباراغواي لن تكون سهلة.. وهذه التغييرات التي ستعرفها تشكيلة "الأسود"

أقر الناخب الوطني، وليد الركراكي، بصعوبة المباراة الودية التي سيخوضها المنتخب المغربي، غدا، أمام منتخب الباراغواي، لكنه اعتبرها محكا حقيقيا أمام منتخب يعتمد على الشق البدني للوقوف على مدى قدرة رفاق غانم سايس على تكرار نفس الأداء الذي قدموه في المباراة السابقة أمام الشيلي.

وقال الركراكي في الندوة الصحافية التي تسبق آخر حصة تدريبية للمنتخب المغربي استعدادا لمباراة الباراغواي، إنه من الجيد اللعب أمام منتخب يعتمد على إيقاع عالي بعد 3 أيام فقد من مواجهة الشيلي، مردفا "علينا أن نلعب بانتظام وبنفس مستوى اللقاء السابق لكي نبرهن أن أداء الشيلي لم يكن صدفة".

وعن التغييرات المرتقب إحداثها على تشكيلة "الأسود" في مباراة الغد، أوضح الركراكي أنه يريد الحفاظ على نواة التشكيلة الأساسية، والقيام بتغييرين إلى ثلاثة على أبعد تقدير، مؤكدا أنه سيعتمد على ريان مايي أساسيا كما يود أن يرى أمين حارث من بداية المواجهة للوقوف على مدى قدرته على تقديم الإضافة كأساسي.

وفي الجانب الدفاعي، أكد الركراكي أنه لن يقوم بأي تغييرات على مستوى الخط الخلفي للمنتخب، مؤكدا أنه سعيد بما قدمه أشرف داري في ثنائيته مع غانم سايس، ومقتنع بأداء الظهيرين أشرف حكيمي ونصير مزراوي.

وأضاف الركراكي: "اللاعبون يتفهمون أننا في حالة مستعجلة قبل 7 أسابيع من المونديال.. علينا تثبيت الأوتوماتيزمات قبل كأس العالم، مع أنني تفاجأت من مدى انسجام المجموعة في مباراة الشيلي وكأنهم يلعبون مع بعضهم البعض منذ فترة طويلة".

وأكد الركراكي أن التحدي بالنسبة له هو ضمان استمرارية نفس الأداء المقدم في المباراة السابقة أمام الشيلي، مردفا "إن أردنا إثبات أننا منتخب كبير علينا أن نستمر في نفس المستوى غدا وفي مباريات المونديال.. إن كنا نريد أن نكون فريق ينافس ويفوز، علينا الاستمرار في الضغط بالكرة أو بدونها".

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-