آخر الأخبار
أخبار ساخنة

taroudant press _ استمرار الموجة الـ 4 لكوفيد 19 رغم تناقص الحالات الإيجابية والنشطة في المغرب _ تارودانت بريس جريدة إلكترونية مغربية تتجدد على مدار الساعة.

هيئة التحرير
الصفحة الرئيسية

taroudant press _  استمرار الموجة الـ 4 لكوفيد 19 رغم تناقص الحالات الإيجابية والنشطة في المغرب  _ تارودانت بريس جريدة إلكترونية مغربية تتجدد على مدار الساعة.

 taroudant press _  استمرار الموجة الـ 4 لكوفيد 19 رغم تناقص الحالات الإيجابية والنشطة في المغرب  _ تارودانت بريس جريدة إلكترونية مغربية تتجدد على مدار الساعة.

تتسم الوضعية الوبائية لانتشار فيروس كوفيد19 في المغرب، باستمرار الموجة الرابعة الحالية، بينما تسير أعداد الحالات النشطة في التناقص بعد أن انحدرت إلى 13 ألفا و341 حالة محتملا حملها للفيروس، خلال 24 ساعة، إلى مساء أمس الاثنين، مقابل تسجيل 20 ألف حالة نشطة، منذ أزيد من أسبوع، وفقا للمعطيات التي وافا بها الدكتور مولاي سعيد عفيف، عضو اللجنة العلمية والتقنية للتلقيح ضد كوفيد19، في تصريح لـ"الصحراء المغربية".


وأكد عضو اللجنة العلمية والتقنية للتلقيح ضد كوفيد 19، حدوث تغييرات إيجابية على الوضعية الوبائية لانتشار كورونا، استنادا إلى تراجع نسبة إيجابية التحاليل المنجزة للكشف عن الفيروس، إذ انتقلت من 20 في المائة في بداية الموجة الرابعة الحالية، إلى 10 في المائة، إذ انتقل عدد الحالات المؤكدة من أزيد من ألفي حالة، يوميا، منذ أسبوعين، إلى 469 إصابة، خلال 24 ساعة، إلى غاية مساء الاثنين 18 يوليوز الجاري، دون أن يعني ذلك تراجع انتشار الفيروس، الذي يستمر في الانتشار وفي انتقال عدواه بين الناس.

وتبعا لذلك، فإن الوضعية الوبائية ما تزال تتطلب اليقظة والحذر، مع استمرار الفيروس في حصد المزيد من الوفيات، التي ما تزال أرقامها مقلقة، 5 حالات سجلت خلال 24 ساعة، إلى حدود مساء الاثنين، مع استمرار تسجيل المزيد من الحالات الخطيرة، التي تفد بالعشرات على أقسام الإنعاش، يوميا، يصل مجموعها 139 حالة، 14 منها أحيلت، خلال 24 ساعة، إلى غاية مساء أول أمس الاثنين، 5 حالات منها توجد تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي.

وذكر عفيف بمعدل ملء أسرة الإنعاش المخصصة لمرضى كوفيد، الذي لا يقل على 2.6 في المائة، المسجلة إلى غاية مساء الاثنين، علما أن أغلب الوفيات هم من الفئات غير الملقحة بشكل كلي بنسبة تصل إلى 76 في المائة و24 في المائة منهم ملقحون بالحقنة الثالثة، مرت على الاستفادة منها 6 أشهر لدى الأشخاص المتراوحة أعمارهم أكثر من 60 سنة والمصابين بأمراض مزمنة.

وللمساهمة في تحسين مؤشرات الوضعية الوبائية لانتشار كوفيد19، شدد عضو اللجنة العلمية للتلقيح ضد كوفيد19 على ضرورة التمنيع ضد الفيروس من خلال التلقيح، لا سيما الحقنات المعززة والتذكيرية الثالثة والرابعة، خصوصا لدى الفئات الهشة صحيا، من المسنين والمصابين بأمراض مزمنة، إذ يفيد التلقيح في تفادي الحالات الحرجة للعدوى بنسبة 80 في المائة.

وخلافا لفوائد الجرعات المعززة، تسير عملية الإقبال عليها بشكل بطيء، إذ لم يتعد عدد المستفيدين منها 20 في المائة من مجموع الفئة المستهدفة، 7057 ملقحا بالحقنة الرابعة في ظرف أسبوع، ليصل العدد الإجمالي للملقحين بالحقنة الرابعة 13 ألفا و706 أشخاص، و6 ملايين وأزيد من 600 ألف مستفيد من الحقنة الثالثة، إلى غاية مساء الاثنين، 19 ألفا و118 ملحقا بالحقنة الثالثة في ظرف أسبوع، وهو ما يعلل استمرار تسجيل حالات خطيرة جراء كوفيد في أقسام الإنعاش، يضيف عضو اللجنة العلمية للتلقيح ضد كوفيد19.

وعبر عفيف عن أسفه لبطء الاقبال على التلقيح بالحقنة الثالثة والرابعة.


google-playkhamsatmostaqltradent