أخر الاخبار

taroudant press _ بالفيديو : تفاصيل المباراة القوية والمصيرية لحسنية أكادير مع ضيفه الرجاء البيضاوي. _ تارودانت بريس جريدة إلكترونية مغربية تتجدد على مدار الساعة.

taroudant press _  بالفيديو : تفاصيل المباراة القوية والمصيرية لحسنية أكادير مع ضيفه الرجاء البيضاوي.  _ تارودانت بريس جريدة إلكترونية مغربية تتجدد على مدار الساعة.

 taroudant press _  بالفيديو : تفاصيل المباراة القوية والمصيرية لحسنية أكادير مع ضيفه الرجاء البيضاوي.  _ تارودانت بريس جريدة إلكترونية مغربية تتجدد على مدار الساعة.

في مباراة قوية ومصيرية واجه حسنية أكادير ضيفه الرجاء البيضاوي برسم الجولة 28 لدوري الدرجة الأولى الإحترافي، وهو يمني النفس للقطع مع مسلسل النتائج السلبية المتتالية و بتحقيق نتيجة الفوز لتقوية حظوظه للبقاء ضمن قسم النخبة.

دخل فريق الحسنية المباراة وهو على علم بهزيمة إتحاد طنجة وتعادل يوسفية برشيد، وهو ما يعني أن حصوله على نقاط الفوز أمام الرجاء ستمكته من ضمان مكانته رسميا بالقسم الأول. ومن جانبه وضع الرجاء البيضاوي تحقيق الفوز في انتظار سقطة الوداد هناك بدونور أمام الدفاع الجديدي.

الشوط الأول من المباراة تميز بتمركز الكرة في وسط الميدان وصراع مرير بين كل من بنعبدي والشماخ من جانب الحسنية ومتولي والعرجون عن الرجاء. و اعتمد السكتيوي العائد من إجازة مرضية على تشكيله الأساسي على أمل التصالح مع النتائج الإيجابية وهكذا دفع بالثلاثي مهري وسيسي و بوخنفر في جبهة الهجوم والجزائري بنعبدي  في الوسط مكان ايت محمد.

وسجلت أبرز فرصة للحسنية في الدقيقة 17 بواسطة بوخنفر الذي أضاع انفرادا واضحا مع الزنايتي، وعلى إثر ضربة زاوية للرجاء يحتسب الحكم الرداد ضربة جزاء بدعوى تدخل خشن من طرف الجرباوي على الهدهودي، ضربة الجزاء ترجمها العميد متولي في الدقيقة 35.

ولم يقو لاعبو الحسنية على الرجوع في النتيجة رغم عديد المحاولات المفتقدة للفعالية والنجاعة.

ومع إنطلاق الشوط الثاني دفع السكتيوي بقايدي مكان افسال لإعطاء حركية لخط الهجوم،  البديل قايدي من انسلال جانبي بتحصل على ضربة جزاء ترجمها مهري لهدف التعادل. وأمام اندفاع الحسنيين للتقدم في النتيجة اعتمد الرجاويون على ملئ خط الوسط والقيام بهجمات مضادة سريعة خاصة من الجهة اليمنى لمرمى الحسنية لاستغلال الفراغ الذي يتركه صعود المدافع الأيمن مرزاق، وهي نفس الجهة التي لذغ منها الحسنية في مناسبتين، الأولى عن طريق زريدة في الدقيقة 77 و الثانية في الدقيقة 85 بواسطة بنجديدة والهدفان معا جاءا من تمريراتين لمتولي ذو 36 والثلاثين ربيعا. وفي الوقت الإضافي أضاف الحسنية هدفا لرصيده بواسطة ضربة جزاء انبرى لها مرة أخرى المهاجم مهري. رصيد الأهداف لم ينفع الحسنية في تحريك عداد نقاطه للمباراة الرابعة على التوالي وظل متمسكا بالرقم 30 وهو ما يعني حسابيا أنه معني بالنزول حيث لا يفصله سوى أربع نقاط عن صاحب الصف ما قبل الأخير يوسفية برشيد.

فهل ستتحرك الماكينة السوسية وتعود بثلاث نقاط من ملعب شباب السوالم لتحيي آمال عشاق الغزالة للبقاء في قسم الأضواء.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-