أخر الاخبار

موقع جريدة تارودانت بريس"الرسمي" : أخنوش يغرق مستقبل المغاربة في “القروض” وشركاته ب”زيرو” ديون؟ | Taroudant Press Officiel 2022

موقع جريدة تارودانت بريس"الرسمي" :   أخنوش يغرق مستقبل المغاربة في “القروض” وشركاته ب”زيرو” ديون؟  |  Taroudant Press Officiel 2022

 موقع جريدة تارودانت بريس"الرسمي" :   أخنوش يغرق مستقبل المغاربة في “القروض” وشركاته ب”زيرو” ديون؟  |  Taroudant Press Officiel 2022

انتقد إسحاق شارية, الأمين العام للحزب المغربي الحر, تصريحات مصطفى بايتاس, الناطق الرسمي للحكومة, بخصوص أن حكومتة أخنوش ترفض الإقتراض من الخارج.



وإعتبر شارية, في تدوينة له على “فيسبوك”, أن هذه التصريحات كذبة يستحق عليها دخول كتاب غينيس للأرقام القياسية كأكبر كذبة في التاريخ، بل يمكن تسميتها بكذبة القرن، لأن الوزير يعلم أن حكومته وفي ظرف تسعة أشهر على تعيينها اقترضت ما لم تقترضه أية حكومة مغربية وإليكم التفاصيل التي سترهن الحرث والنسل المغربي وأجياله المتعاقبة لأكثر من 200 سنة.



وأكمل شارية أنه و”بتاريخ 2021/12/30 اقتر السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من الوكالة الفرنسية للتنمية مبلغا قدره مائتين مليون أورو أي ما يعادل 2114156172,00 درهم, وفي دجنبر 2021 ويناير 2022 إقترض السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من البنك الإفريقي للتنمية ما مجموعه مائتين وإثنين وخمسون مليونا وثلاثون ألف أورو أي ما يعادل 2664153900,15 درهم.”



وإسترسل المتحدث ذاته “2022/04/18 اقترض السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من البنك الأوروبي للإستثمار مبلغ سبعة وثلاثون مليون وخمسمائة ألف أورو أي ما يعادل 396404282,25 درهم, في 2022/04/28 سيقترض السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من صندوق أوبيك للتنمية مبلغ مائة مليون دولار أي ما يعادل 1002250000,00 درهم, وفي 2022/05/24 سيقترض السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من البنك الأوروبي للإستثمار مبلغ مائة واثنين مليون وخمسمائة الف أورو أي ما يعادل 1083505038,15 درهم.”



وإستطرد شارية “في 2021/03/23 سيقترض السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من البنك الدولي للإنشاء والتعمير مبلغ ثلاثمائة وستة وثمانين مليون ومائتي الف أورو أي ما يعادل 4082435568,13 درهم, وفي 2022/05/31 سيقترض السيد رئيس الحكومة عزيز أخنوش من الوكالة الفرنسية للتنمية مبلغ مائة مليون أورو أي ما يعادل 1057078086,00 درهم.””



وخلص الأمين العام لحزب المغربي الحر “هذا وسلسلة الإقتراض ورهن المغرب للخارج والأبناك والمؤسسات الدولية لازالت متواصلة، أما الغريب فشركات السيد رئيس الحكومة وثروته تحقق سنويا فائضا في الأرباح بملايير الدراهم وليس عليها أية ديون لا داخلية ولا خارجية، فما قول السيد عبد الإله بنكيران المستشار السري لسي أخنوش وعصابة المرقة والمؤثرين المأجورين في كل هذا المال السايب؟؟”.


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-