آخر الأخبار
أخبار ساخنة

مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يوقع ثلاث اتفاقيات شراكة من أجل تعزيز ريادة الأعمال

هيئة التحرير
الصفحة الرئيسية

مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يوقع ثلاث اتفاقيات شراكة من أجل تعزيز ريادة الأعمال

 مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل يوقع ثلاث اتفاقيات شراكة من أجل تعزيز ريادة الأعمال

جرى، أمس الأربعاء بالدار البيضاء، توقيع ثلاث اتفاقيات شراكة بين مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وكل من بنك إفريقيا، والمركز المغربي للابتكار والمقاولة الاجتماعية، والجمعية البلجيكية (Droit et devoir) من أجل تعزيز ريادة الأعمال.

وتروم هذه الاتفاقيات، التي تم التوقيع عليها خلال لقاء نظمه المكتب من أجل التعريف ببرنامج الابتكار المقاولاتي وعرض إنجازاته، على الخصوص، تحفيز إنشاء المقاولات الصغرى جدا من قبل الخرجين الشباب والمتدربين التابعين للمكتب، والمساهمة في التشجيع على خلق فرص شغل مستقرة ومنتجة، ودعم وتعزيز روح ريادة الأعمال بين خريجي المكتب.

أما بالنسبة للاتفاقية التي تجمع بين المكتب وبنك إفريقيا، فهي تروم تنفيذ إجراءات مشتركة للتحسيس وإعلام الجمهور المستهدف، وتبادل الخبرات والممارسات الفضلى والأدوات في مجال مواكبة حاملي المشاريع، وأصحاب المقاولات الصغرى جدا، والمقاولين الذاتيين، بالإضافة إلى وضع إجراءات التكوين المتعلقة ببلورة خطط العمل. وبهذه المناسبة، عبر المدير العام التنفيذي لمجموعة بنك إفريقيا، إبراهيم بنجلون تويمي، عن افتخاره بهذه الشراكة مع المكتب التي ستمكن، من بين أمور أخرى، من المواكبة الفردية والمصادقة على مخططات الأعمال، وتمويل المشاريع المختارة بالإضافة إلى المشاركة في تمويل إنشاء الحاضنات والتشبيك ودعم ما بعد التأسيس لمقاولات خريجي المكتب.

وأضاف أن الأمر يتعلق أيضا بمواكبة من حيث تقديم المشورة وتبادل الخبرات من أجل تطوير حاضنة ومسرع ووكالة بنكية تعليمية داخل مدن المهن والمهارات للمكتب.

فيما يتعلق بالاتفاقية مع المركز المغربي للابتكار والمقاولة الاجتماعية، فتهدف إلى مواكبة وضع وإدارة برنامج حضانة وطنية، ودعم تنظيم الأعمال الريادية لمنظومة المكتب (المتدربين، والخرجين، المكونين، إلخ) من خلال تطوير وتنفيذ برنامج دعم مخصص كذلك لتطوير برنامج ريادة الأعمال الداخلية للأطر/مسيرين والمكونين في المكتب.

كما سيتعاون الطرفان من أجل تنظيم تظاهرات ذات الاهتمام المشترك.

أما بالنسبة للاتفاقية الثالثة، التي تجمع المكتب مع الجمعية البلجيكية “Droit et Devoir”، فإن مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل ستستفيد من خبرة شريكه في مجال دعم ريادة الأعمال ووضع حاضنات الابتكار على المستوى الجهوي وكذلك تنمية ريادة الأعمال.

وسيعتمد المكتب أيضا على خبرة الجمعية من أجل بناء قدرات الموارد المخصصة لأنشطة الحاضنة، خاصة فيما يتعلق ب”الكوتشين” على ريادة الأعمال. كما سيعمل الجانبان على التنظيم المشترك للتظاهرات ذات الاهتمام المشترك والرحلات الدراسية لفائدة المتدربين للتعرف على التجربة البلجيكية في الحضانة والابتكار.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا اللقاء تميز بحضور كل من وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، السيد يونس السكوري، ومديرة المكتب السيدة لبنى اطريشا، بالإضافة إلى مجموعة من الفاعلين المؤسساتيين، والخبراء في مجال المقاولة، والمكونين ومتعاونين من المكتب.

ويمنح برنامج الابتكار المقاولاتي للمتدربين الشباب، عبر وحدات تكوينية تركز على التعلم بالممارسة، والأدوات اللازمة للانتقال من تصور الفكرة إلى مرحلة التجريب. كما أنه يشجع ممارسات التعلم الجديدة التي تضع المهارات الناعمة

google-playkhamsatmostaqltradent