آخر الأخبار
أخبار ساخنة

واقعة وفاة “الشاب عثمان” تعيد عصابات سرقة أغطية البالوعات الحديدية للواجهة

واقعة وفاة “الشاب عثمان” تعيد عصابات سرقة أغطية البالوعات الحديدية للواجهة

 واقعة وفاة “الشاب عثمان” تعيد عصابات سرقة أغطية البالوعات الحديدية للواجهة

غادر عثمان قبل أيام لدار البقاء و ترك خلفه موجة من الحزن العارم و الكثير من التساؤلات المبهمة، منها ما ستشكفه التحقيقات الأمنية بعد استعانتها بكاميرات التسجيل المتبثة في فضاءات متاخمة لمكان الواقعة و منها ما انفضح في الحين بشكل جلي عبر مواقع التواصل الاجتماعي كسرقة أغطية البالوعات.

و أعادت واقعة الراحل عثمان للواجهة موضوع العصابات المتخصصة في سرقة أغطية بالوعات قنوات الصرف الصحي في مدينة الدار البيضاء بالخصوص و التي تناسلت فيها حوادث عديدة من هذا القبيل.

و نشر عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو و صور لأشخاص، أحيانا بوجوه مكشوفة، وهم يعمدون لسرقة الأغطية الحديدية لقنوات الصرف الصحي و كذا أغطية بعض التجهيزات الخاصة بعدادات الكهرباء و الماء.

و تنشط عصابات لصوص الأغطية الحديدية لبالوعات قنوات الصرف الصحي بشكل كبير في الأحياء التي تقل فيها الحركة و كذا بالفترات الليليلة في باقي المناطق، و يعمدون لنزع تلك التجهيزات التي وضعت في الأصل للسلامة و الوقاية و يتركون المارة و مستعملي الطريق عرضة للخطر.

و تسببت الكثير من قنوات الصرف الصحي، التي سرقت أغطيتها، غير ما مرة في العديد من حوادث السير المميتة أحيانا، خاصة بالنسبة لأصحاب الدراجات النارية حيث يفاجؤ مستعملو الطريق بتلك الحفر التي تصبح بمثابة “قبور” تلتهم الضحايا في ظل غياب المراقبة و إعادة الصيانة بعد سرقة أغطيتها.

و طالب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي من السلطات الأمنية و القضائية كذلك الضرب بيد من حديد من كل من تم ضبطه يقوم بسرقة تجهيزات السلامة خاصة أن عددا منهم تظهر ملامحه بوضوح في مقاطع كاميرات المراقبة.

google-playkhamsatmostaqltradent