آخر الأخبار
أخبار ساخنة

المغرب يستقبل لاجئين من 48 دولة والسوريون والغينيون بالصدارة

هيئة التحرير
الصفحة الرئيسية

المغرب يستقبل لاجئين من 48 دولة والسوريون والغينيون بالصدارة

 المغرب يستقبل لاجئين من 48 دولة والسوريون والغينيون بالصدارة

تضاعف عدد اللاجئين وطالبي اللجوء في المغرب خلال العامين الأخيرين، حيث بلغ  19 ألفا و620 لاجئا إلى حدود 31 مارس 2022، جلهم من سوريا وغينيا.

وقال تقرير للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن عدد اللاجئين وطالبي اللجوء في المغرب المسجلين لديها وصل إلى 19 ألف و620، ينحدرون من أكثر من 48 دولة في مقدمتها سوريا.

وأوضحت المفوضية الأممية في تقرير حديث بأن عدد اللاجئين وطالبي اللجوء للمغرب تضاعف في العامين الماضيين، مؤكدة أنها “تعمل مع شركائها بنشاط لضمان الاستجابة المناسبة لاحتياجات الحماية المتزايدة”.

وقالت المفوضية إنها “تعمل على ضمان الوصول إلى إجراءات اللجوء وحماية اللاجئين في المغرب”، وتتعاون “بشكل وثيق مع السلطات المغربية في إطار الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللجوء”.

وقدرت المفوضية احتياجاتها المالية ب 9.5 ملايين دولار لتغطية مهامها في المغرب، مشيرة إلى أن 88 بالمائة من هذه الاحتياجات غير ممولة.

وكشف التقرير أن المفوضية، وفي الفصل الأول من السنة الجارية (2022) عقدت في المغرب 11 جلسة استماع لـ51 لاجئ، مسجلة 1374 طلب لجوء جديد، كما أجرت 73 استشارة قانونية و10 مساعدات إدارية و45 مساعدة قانونية في الأمور الجنائية و18 مساعدة قانونية في الشؤون المدنية.

ووفق المعطيات التي كشف عنها تقرير المفوضية والذي وصف المغرب ب”بلد عبور وبلد مضيف”، فإن السوريين يتصدرون قائمة اللاجئين بـ5150 شخص، يليهم اللاجئون من غينا الذي بلغ عددهم 2958، ثم من ساحل العاج ب 1470 شخص.

وجاء السودان في المرتبة الرابعة ب1361 لاجئ وبعدها الكاميرون 1293، ثم اليمن ب 1173 شخص، و1059 من جمهورية أفريقيا الوسطى، و452 من جنوب السودان، و393 من الكونغو الديمقراطية، و261 من فلسطين، و134 من العراق، فيما ينحدر 3915 آخرون من بلدان أخرى.

وأشار التقرير ذاته أن 80٪ من الأطفال اللاجئين بالمغرب مسجلين حاليا في المدرسة في المستوى الابتدائي، تشكل الفتيات 48٪ منهم، وأكثر من نصف أطفال اللاجئين يتابعون دروس التقوية، فيما بلغ معدل نجاح هؤلاء الأطفال في المدارس الابتدائية والثانوية أكثر من 90٪.

google-playkhamsatmostaqltradent