آخر الأخبار
أخبار ساخنة

أسرة مغربية تعلن وفاة نجلها بقصف في أوكرانيا .. ومسؤول ينفي

أسرة مغربية تعلن وفاة نجلها بقصف في أوكرانيا .. ومسؤول ينفي

 أسرة مغربية تعلن وفاة نجلها بقصف في أوكرانيا .. ومسؤول ينفي

كشفت أسرة طالب مغربي مقيم في أوكرانيا، الخميس، عن مقتله جراء قصف روسي استهدف حافلة للنقل العمومي جنوب غرب أوكرانيا، الأربعاء.
وجاء ذلك بحسب ما ذكره أحد أفراد أسرة الطالب، أنس جابري، للأناضول، مفضلا عدم كشف هويته.
وقال المصدر: “لقي ابننا أنس جابري حتفه أمس في قصف استهدف حافلة للنقل العمومي بمدينة أوديسا”.
وأضاف: “الضحية مقيم في أوكرانيا، ويتابع دراسته في إحدى جامعات مدينة أوديسا منذ سنوات”.
بدوره قال الناطق باسم الحكومة المغربية، مصطفى بايتاس، الخميس، في ندوة صحافية، “لم نتلق أي خبر يتعلق بوفاة أحد الطلبة المغاربة في أوكرانيا”.
وأضاف بايتاس: “بخصوص الطلبة العائدين إلى المغرب من أوكرانيا، الحكومة ستُفعل قريبا الحلول التي توصلت إليها لاستكمال دراستهم”.
وتابع أنه: “من بين الحلول التي توصلنا إليها، استكمال بعض الطلاب دراستهم في رومانيا وهنغاريا وبلغاريا”.
وأشار إلى أن “وزارة التعليم العالي أحدثت منصة إلكترونية لجرد قائمة المعنيين ورصد تخصصاتهم ومستوياتهم الجامعية (…) وتم تسجيل أكثر من 7200 طالب، 70% منهم يتابعون دراستهم في تخصصات الطب”.
وبدأ عشرات آلاف الطلاب من جنسيات متفرقة بمغادرة أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي في 24 فبراير الماضي.
ونظمت أولى رحلات الإجلاء من أوكرانيا لمواطنين من المغرب العربي والشرق الأوسط في اليوم السادس من الغزو الروسي.
وخاض هؤلاء “تجربة هروب مروعة، خاصة بعدما أغلقت أوكرانيا مجالها الجوي أمام المدنيين، مع انطلاق العملية العسكرية الروسية، ما اضطرهم إلى الانتقال برا إلى مناطق أكثر أمنا”، وفقا لفرانس برس.
وفيما يتعلق بالمغرب، الذي يعيش نحو 12 ألفا من رعاياه في أوكرانيا، بينهم 8 آلاف طالب جامعي، فقد بدأت عمليات الإجلاء، عبر ثلاث رحلات من وارسو وبوخارست وبودابست.
ويتم إجلاء الطلبة المغاربة في مقابل دفع 750 درهما مغربيا عن كل شخص، لرحلة الوصول إلى الدار البيضاء.
ويشار إلى أن آلاف الطلاب العرب يدرسون في الجامعات الأوكرانية “التي تستقطب هؤلاء بسبب انخفاض تكاليف المعيشة فيها”.
Taroudantpress تارودانت بريس - Taroudant 24
google-playkhamsatmostaqltradent