أخر الاخبار

البيجيدي تعليقاً على الأحكام السجنية في حق نشطاء الريف : نحترم القضاء و نأمل أن تكون أحكامه أكثر عدلاً إن شاء الله في الإستئناف

البيجيدي تعليقاً على الأحكام السجنية في حق نشطاء الريف : نحترم القضاء و نأمل أن تكون أحكامه أكثر عدلاً إن شاء الله في الإستئناف

قال سليمان العمراني النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، تعليقاًَ على الأحكام الصادرة أمس الثلاثاء في حق نشطاء حراك الريف،أنه “ينبغي الإقرار ابتداء أننا نحترم أحكام القضاء بصفته سلطة دستورية مستقلة، مهما تكن تقديراتنا أو مواقفنا بشأن بعض هذه الأحكام”.

و أضاف “العمراني” في تصريح للبوابة الإخبارية لحزبه، أنه ” تبدو حاجة بلادنا اليوم ربما أكثر من أي وقت قريب مضى إلى تعزيز الثقة في القضاء، الذي هو ملاذ الجميع من أجل حماية الحقوق والحريات، والعمل على صيانة الصورة التي أصابها ما أصابها في المرحلة الأخيرة”، مضيفا “ما تزال لدينا الثقة أن القضاء في المرحلة الاستئنافية سيصحح ما سجل سلبا في المرحلة الابتدائية، ونأمل أن تكون أحكامه إن شاء الله أكثر عدلا وأكثر إنصافا”.

و اعتبر أنه ” لا شك أن الأحكام الابتدائية الصادرة أمس ضد نشطاء حراك الريف، لا تسائل جهة واحدة محددة بل تسائلنا جميعا، وينبغي على الجميع أن يستخلص منها ما ينبغي استخلاصه كل من موقعه.

و زاد “لا شك أيضا أن حراك الريف وحراك جرادة دون غيرهما من مناطق المغرب التي لم تشهد حراكا بنفس الحجم يسائل نموذجا حزبيا معينا أبان عن إفلاسه، ولا يبدو أن من وراءه يريد القطع نهائيا مع هذا النموذج”.

وأشار العمراني، إلى أنه لا خلاف أن المرحلة التي يعيشها المغرب اليوم تعرف هشاشة ومخاضا مقلقين، وذلك في سياق إقليمي وجهوي ودولي غير مستقر وحافل بالتحولات والتقلبات، “مما يستدعي مصالحة وطنية وترابية قمينة بمواجهة التحديات المحيطة بنا”.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-