أخر الاخبار

أكادير تعيش على وقع حالة من الاستنفار الأمني الكبير.

أكادير تعيش على وقع حالة من الاستنفار الأمني الكبير.
في إطار المجهودات  التي تبذلها ولاية أمن أكادير للتصدي لكل أشكال الانحراف والإجرام وتخليق الحياة العامة والحفاظ على مكسب الأمن والاستقرار ، تشهد مدينة أكادير خلال هذه الأيام استنفارا أمنيا قويا تتخلله حملات تمشيطية واسعة ودوريات استباقية على مدار مجموعة من الأحياء والنقط السوداء بالمدينة .

وتهدف هذه العمليات الى استتباب الأمن والسلم بربوع تراب المدينة، والقضاء على بعض المظاهر الشاذة والإجرامية التي استفحلت في الآونة الأخيرة، بعدما انتشرت حالات من العنف والضرب التي غزت مقاطع وأشرطة توثقها مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي حذا بالعناصر الأمنية بمختلف رتبها إلى تعزيز انتشارها لتوفير أمن القرب للمواطنين .



هذا، و أسفرت الحملات التمشيطية التي تم القيام بها على توقيف عدد من المبحوث عنهم وكذا الجانحين الذين جرى ضبطهم سواء في حالة تلبس باقتراف أفعال إجرامية أو بحيازة أسلحة بيضاء ومخدرات في عدة نقط وأحياء.

من جهة أخرى، تم توزيع عدة فرق وسيارات للأمن تجوب مختلف شوارع المدينة لتقريب الأمن لساكنة أكادير وزوارها الذين يتقاطرون عليها في هذه الفترة من كل سنة…

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-